Google+ Badge

الثلاثاء، 1 سبتمبر، 2015

اهمية اختبار CRP للدم منقوله


   

2012-05-02 02:35:08

Share on facebookShare on favoritesShare on googleShare on twitterMore Sharing Services23

 كيف يستخدم إختبار البروتين التفاعلى سى؟ 
 ما هو المقدار الطبيعى لهذا البروتين فى الدم؟
أنواع هذا الإختبار؟
متى يستخدم هذا الإختبار؟
ما يميز هذا الإختبار على إختبار سرعة الترسيب؟
 
كيف يستخدم إختبار البروتين التفاعلى سى؟
يفرز البروتين التفاعلى سى من الكبد كنتيجة لزيادة مستوى المحركات الخلوية و غيرها من المواد فى الدم كما يحدث فى حالات وجود إلتهاب داخل الجسم. و يعتبر هذا البروتين أحد جنود جيش المناعة الفطرية و الذى يقضى على المواد الغريبة التى تغزو الجسم. 
يهدف هذا الإختبار إلى تبين وجود إلتهاب داخل الجسم كما فى حالات العدوى و الأورام الخبيثة و الأمراض المناعية و يعتبر كل من البروتين التفاعلى سى و سرعة الترسيب دلائل على وجود إلتهاب بالجسم و يعرفا بمتفاعلات المرحلة الحادة و لكن يتميز البروتين التفاعلى سى بإرتفاعه و إنخفاضه مع حدوث و شفاء المرض بسرعة أكبر مما يحدث مع سرعة الترسيب كما أن البروتين التفاعلى سى لا يتاثر بالكثير من العوامل التى تؤثر على سرعة الترسيب. لذلك قد يفضل أداء إختبار البروتين التفاعلى سى على أداء إختبار سرعة الترسيب و على الرغم من ذلك فإن معظم الأطباء يستعينون بإختبار سرعة الترسيب لتبين إذا ما كان هناك إلتهاب بالجسم حيث أنه إختبار أسهل و أرخص.
و لإختبار البروتين التفاعلى سى أهمية خاصة فى تقييم و متابعة أمراض القلب و الأوعية الدموية لاسيما حالات قصور الشريان التاجى و العدوى البكتيرية لبطانة القلب. و مثله مثل سرعة الترسيب لا يمكن لهذا الإختبار تحديد مكان و سبب الإلتهاب و لكنه يرشد الطبيب إلى أهمية إجراء المزيد من الفحوصات لمعرفة سبب إيجابية هذا الإختبار. 

ما هو المقدار الطبيعى لهذا البروتين فى الدم؟
بصفه عامة يعتبر مستوى هذا البروتين الأقل من 0.2 مجم/ ديسيليتر هو المعدل الطبيعى اما المستوى الذى يزيد على 1 مجم/ الديسيليتر فإنه يتوافق مع وجود إلتهاب داخل الجسم مع الوضع فى الإعتبار أنه يوجد تفاوت فى النتائج بين المعمل و الآخر.

أنواع هذا الإختبار؟
يوجد نوعان من هذا الإختبار يقومان بقياس نفس المادة و لكن عند مستويين مختلفين حيث أن إختبار البروتين التفاعلى سى عالى الحساسية (High sensitivity CRP)يساعد على قياس العلو الطفيف لبروتين سى بالدم فى المعدل ما بين 5., حتى 10 مجم فى الليتر بينما يقوم النوع الآخرالمعتاد(Regular CRP) بقياس الإرتفاع الشديد لهذا البروتين بالدم فى المعدل بين 10 حتى 1000 مجم فى اللتر. و يستخدم النوع الأول فى تقييم الأشخاص الأصحاء لمعرفة إحتمالية إصابتهم بقصور الشريان التاجى و أمراض القلب و الأوعية الدموية بينما يستخدم النوع الثانى فى تشخيص وجود العدوى و الإلتهاب بالجسم.

متى يستخدم هذا الإختبار؟
عادةً ما يطلب هذا الإختبار بعد إجراء العمليات الجراحية و فى حالات الجروح و الحروق حيث أن إيجابية هذا الإختبار قد يمكن من إكتشاف حدوث تلوث بالجرح بشكل مبكر.
كما يساعد هذا الإختبار على تشخيص الأمراض التى تتميز بإرتفاع البروتين التفاعلى سى بالدم كما فى حالات الروماتويد المفصلى و إلتهاب الأوعية الدمويةكما أنه يساعد على متابعة إستجابة المريض للعلاج حيث أن إنخفاض مستوى هذا البروتين بالدم يشير إلى تحسن المريض بينما أن ثبات إرتفاعه أو إستمرار إرتفاعه يعنى عدم تحسن المرض أو تدهور حالة المريض.
و لا بد من الوضع فى الإعتبار أن مستوى هذا البروتين فى الدم قد يزداد فى أواخر الحمل و مع تعاطى حبوب منع الحمل و الهرمونات التعويضية مثل الإستروجين و كذلك فى الأشخاص الذين يعانون من السمنة. كما أن هذا الإختبار قد يتأثر بالسن و كون الشخص ذكر أم انثى.

ما يميز هذا الإختبار على إختبار سرعة الترسيب؟
يتميز هذا الإختبار على إختبار سرعة الترسيب بإستجابته السريعة لحدوث و تحسن الإلتهاب بينما تأخذ سرعة الترسيب بعض الوقت حتى تعلو بعد حدوث الإلتهاب و كذلك تأخذ بعض الوقت لتنخفض بعد تحسن الإلتهاب. كما أن مستوى البروتين التفاعلى سى يتأثر بعدد قليل من العوامل بينما تتأثر سرعة الترسيب بكثير من العوامل. و على الرغم من أن كل من سرعة الترسيب و مستوى البروتين سى بالدم إما أن يرتفعا معا أو ينخفضا معا فإن بعض الأمراض مثل مرض التصلب العام و إلتهاب العضلات و الجلد المناعى و الذئبة الحمراء يفضل إستخدام سرعة الترسيب على مستوى البروتين التفاعلى سى فيهم حيث يميل الأول للعلو أكثر من الآخر فى هذه الأمراض.
 
 قام بإعداد و إخراج هذا المقال: الطبيبة دعاء حسن عطية

إرسال تعليق