الجمعة، 7 أبريل، 2017

كذبة ابريل

كذبة ابريل .. أصل الحكاية:
هناك حوادث تداولها العامة دون معرفة حقيقتها، وبعضها تم تزييفه، ذالك أن تزييف التاريخ هو أول جرائم البشر منذ بدأ تسجيل التاريخ ..
كذبة ابريل التى نتداولها أصلها واحدة من أكبر الجرائم الانسانية التى وقعت ضد مسلمى الأندلس..
بعد سقوط غرناطة فى 2 يناير 1492 على يد الكاثوليك، وماتلى ذلك من جرائم يندى لها جبين البشرية (محاكم التفتيش) لجأ آلاف المسلمين للاختباء فى المغارات والكهوف.
لجأ النصارى إلى حيلة وضيعة لإخراج هؤلاء من كهوفهم، فنشروا المنادين فى شتى المناحى والوديان بأن هناك سفن كثيرة على الشاطىء الجنوبى لأسبانيا عند منطقة جبل طارق ستنقلهم الى بلاد المغرب.
خرج عشرات الآلاف من مخابئهم وقصدوا المكان الذى قيل بأن سفنا تنتظرهم عنده، فتلقاهم النصارى بكل غدر وخسة فى كمائن كانت معدة ومرتبة وارتكبوا ضدهم مجازر وحشية راح ضحيتها آلاف المسلمين العزل ..
كانت الواقعة فى ابريل، فأطلق النصارى على الحدث (سمكة ابريل) إشارة إلى أن المسلمين تم اصطيادهم كالسمك .. ثم تحورت وتداولت باسم (كذبة ابريل) ..
ليتنا نتذكر أن كذبة ابريل هى المسمى الحقيقى لواحدة من أكبر جرائم الابادة البشرية فى التاريخ ضد المسلمين (الارهابيين) ..
وكالعادة تجد مثل هذه الحوادث محذوفة من وقائع التاريخ أو مزيفة ..
#الكاتب_صلاح_الامام

إرسال تعليق

"اتفاقية سد النهضة هي: المياه لإسرائيل مقابل المياه لمصر,  تمرير قدر معين من مياه النيل القادمه من سد النهضه ألى إسرائيل، (عبر سحارات س...

قران كريم