السبت، 31 ديسمبر، 2016

تنبؤات عام 2017 منقولة


نعيش هذه الأيام «هوس» تنبؤات عام 2017! كل من هب ودب يتوقع ويتنبأ، البعض ينطلق من حسابات فلكية و«افتكاسات» وهمية، والآخر اختار طريق التوقع عبر تحليل الأحداث.

- الفلكي البريطاني الشهير باتريك مور - صاحب نبوءة تحرير حلب - يتوقع مثلا اغتيال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أمام أنصاره في 2017. 

- موقع «بلومبيرج» الاقتصادي المعروف يتوقع اندلاع حرب في الشرق الأوسط بين إيران والسعودية بسبب خلافات البلدين حول قضيتي اليمن وسوريا. 

- والموقع نفسه يتوقع اضطرابات داخل الولايات المتحدة بسبب سياسات ترامب، ويصل الأمر إلى حد إعلان انفصال ولاية كاليفورنيا رسميا عن واشنطن! 

- مجلة «تايم» الأمريكية من جانبها تركز على التكنولوجيا، فتتوقع بدء تشغيل أول سيارة ذاتية القيادة هذا العام رغم التجارب الفاشلة التي جرت في عام 2016. 

- وحتى مسلسل «عائلة سيمبسون» الكارتوني - الذي تنبأ بوصول ترامب للبيت الأبيض - له توقعاته التكنولوجية أيضا للعام الجديد، فقد تنبأ بإحلال الروبوتات في المصانع بدلا من العمالة البشرية توفيرا للنفقات، وتوقع اختراع آلة جديدة أشبه بالبندقية تتولى مهمة وضع المكياج على وجه المرأة! 

أما التوقعات بشأن مصر، فما زالت – ومثل كل عام - تتسم بالسطحية والسذاجة والتشاؤم، فهي تركز على استمرار تراجع الاقتصاد، ومزيد من الانخفاض في قيمة الجنيه، وتصاعد المواجهة مع الإرهاب وبخاصة في شمال سيناء، واغتيال شخصيات عامة، ووفاة ممثل شهير، وطلاق ممثلة، وغير ذلك من هذا الهراء السنوي المعتاد! 

وفي واقع الأمر، كنت أتمنى أن أطالع تنبؤات أكثر تفاؤلا لمصر في 2017. 

كنت أتمنى أن تكون التنبؤات من نوعية : 

- إعلان مصر دولة خالية من الإرهاب، والسحر ينقلب على الساحر، بإعلان داعش وأخواتها قيام دولة «الخلافة» المزعومة على أرض إحدى الدول التي دعمتهم ومولتهم وساندتهم بعد الانقلاب على حكامها! 

- «أزمة» الدولار في مصر تتحول إلى «فرصة»، وانخفاض الجنيه يزيد القدرة التنافسية للصادرات المصرية للخارج، ويجتذب أعدادا غير مسبوقة من السائحين والمستثمرين! 

- عودة المصريين إلى «عادة» قراءة الصحف الورقية، بعد أن فقدوا ثقتهم في مصداقية المواقع الإخبارية الإليكترونية، وشرب منها أكثر من «مقلب»! 

- اختفاء ظاهرة مذيع «المصطبة»الذي يقود الجماهير على الفضائيات ويقدم الأخبار والمعلومات من وجهة نظره الشخصية، بعد تراجع حصيلة الإعلانات ونسب المشاهدة التي تجتذبها هذه البرامج! 

- توقف البذاءات والشائعات والتحريض على فيسبوك وتويتر بعد تطبيق نظام رقابة أمنية فعال وصارم على مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي يسمح بضبط وإحضار صاحب «الأكاونت» المتجاوز «من بيتهم»! 

- قرار «واقعي» بمنح العاملين بالحكومة إجازة يوم ثالث في الأسبوع ترشيدا للإنفاق العام، وتوفيرا لتكاليف تشغيل أماكن العمل ووسائل المواصلات، وأيضا لتقليل الزحام في الشوارع!

- قرار ثان «جريء» بإغلاق المحلات التجارية والمقاهي ووقف البث التليفزيوني قبل العاشرة مساء توفيرا للكهرباء، ولتقليل سرقة الكهرباء أيضا، وحفاظا على أخلاق الشباب وصحتهم، وتقوية العلاقات الأسرية وصلة الرحم، مع بدء العمل في جميع المصالح الحكومية والخاصة الساعة 7 صباحا. 

- قانون جديد للمرور يوقع عقوبات تصل للإعدام أو المؤبد على مرتكبي مخالفات «السير عكس الاتجاه» أو «كسر إشارة المرور» أو «سير المركبات على أرصفة المشاة»، مع مصادرة عربات التوك توك التي تسير في الشوارع الرئيسية، وسيارات الميكروباص التي تتوقف في عرض الطريق، وحبس أصحابها! 

- القاهرة مدينة خالية من المطبات والقمامة، بعد توجيه مهلة للمحافظين مدتها شهرا : إما التنفيذ، أو الإقالة والمحاكمة! 

.. «كذب المنجمون ولو صدفوا»!! 
=-----------------#----------#----------=
هل تتحقق التنبؤات الصادمة لعام 2017
نشرت وكالة "بلومبرغ" سلسلة من التنبؤات الصادمة لعام 2017، فيما يسمى "دليل المتشائم"، حسب ما نشر موقع "أم تي في"1. عودة عظمة روسيا

استعادت روسيا العظمة التي كانت تملكها سابقاً بعد اعتراف دول الغرب بنفوذها في أوكرانيا وبيلاروسيا وسوريا، الأمر الذي سيؤدي إلى صعود مؤشرات العملة الوطنية في روسيا بعد رفع العقوبات الغربية عنها. 2. مواجهة عسكرية بين السعودية وإيران  ستشهد منطقة الشرق الأوسط حرباً بين المملكة العربية السعودية وإيران ستنتج عنها أزمة اقتصادية سعودية بسبب دخولها في حرب اليمن، إضافةً إلى تأثر صادرات النفط والغاز عبر مضيق هرمز. 3. انفصال ولاية كاليفورنيا عن الولايات المتحدة احتجاجات ضد فوز الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تتطوّر إلى حد انفصال ولاية كاليفورنيا عن أمريكا. 4. مارين لوبان رئيسة لفرنسا سيفاجأ العالم بوصول زعيمة الجبهة الوطنية اليمينية في فرنسا مارين لوبين إلى سدّة الرئاسة الأولى في فرنسا التي ستخرج من الاتحاد الأوروبي، ما سيؤدي إلى هبوط قيمة اليورو وإلغائها من منطقة شينغن، إضافةً إلى تفجير اقتصاد اليونان.

إرسال تعليق

قصص جميلة منقولة

شاب عاطل يتجوز ابنة بيل غيتس ذات يوم استدعي الاب ابنه وبدأ يتحدث معه قائلاً : لقد وصلت إلي السن المناسب للزواج يا بني وأنا اريد ان ازوجك ف...